اعترف توماس توخيل، مدرب بايرن ميونيخ، بخسارة فريقه لقب البوندسليجا هذا الموسم لصالح باير ليفركوزن بعد هزيمتهم 2-0 أمام بوروسيا دورتموند.

اعتراف صريح:

صرّح توخيل صراحةً: "نعم، علينا تهنئة باير ليفركوزن على فوزهم باللقب."

أقرّ بأنّ فريقه لم يلعب بمستوى عالٍ في المباراة، ووصفها بأنها "متوسطة".

اعترف بأنّ فريقه افتقد للسرعة والعاطفة، وأنّهم لم يتمكنوا من ترجمة خططهم على أرض الملعب.

موسيالا تحت الضغط:

كشف توخيل أنّ موسيالا كان متعبًا بعد عودته من المنتخب الوطني، لكنّه أصرّ على اللعب كأساسي.

اعترف توخيل بأنّه لو لم يلعب موسيالا كأساسي وخسر الفريق، لكانوا قد تعرّضوا للانتقاد.

أكدّ توخيل أنّ موسيالا عانى بدنيًا خلال المباراة.

خيبة أمل كبيرة:

عبّر توخيل عن خيبة أمله الكبيرة من طريقة لعب فريقه.

أكدّ أنّ فريقه لم يشعر بروح الفريق أو العاطفة، وهي أمور ضرورية للفوز بالمباريات.

اعترف بأنّ فريقه قدّم مباراة جيدة، لكنّه لم يبذل ما يكفي من جهد.

فرص ضائعة:

أشار توخيل إلى أنّ فريقه أضاع فرصًا حاسمة، مثل فرصة هاري كين في الدقيقة 26 ولمسة يد ماتس هوملز على خط المرمى.

توخيل: باير ليفركوزن يستحقون اللقب، ونحن افتقدنا الشغف