بعد تأهل باريس سان جيرمان إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، نفى كيليان مبابي وجود أي مشاكل مع المدرب ماوريسيو بوكيتينو.

أبرز ما قاله مبابي:

أكد على عدم وجود أي مشاكل مع المدرب، وأن ما يُشاع عكس ذلك غير صحيح.

اعترف بوجود بعض المشاكل، لكنه نفى أن تكون مرتبطة بالمدرب.

أوضح أن الفريق كان لديه خطة واضحة في المباراة، وأنهم نجحوا في تنفيذها.

عبّر عن سعادته بالتأهل إلى ربع النهائي، مؤكداً أن هذا كان هدفهم.

نفى أن يكون هدفه من المباراة إثبات أنه لاعب مهم.

أكد على رغبته في اللعب في دوري أبطال أوروبا، ووصفها بأنها بطولة هامة جداً.

شدد على سعيه لتقديم أفضل ما لديه في كل مباراة.

التحليلات:

تصريحات مبابي تأتي بعد سلسلة من التقارير التي تحدثت عن وجود توتر بينه وبين المدرب.

من الممكن أن تكون هذه التصريحات بمثابة محاولة من مبابي لتهدئة الأجواء داخل الفريق.

من الممكن أيضًا أن تكون هذه التصريحات تعبيرًا عن رغبة مبابي في الرحيل عن النادي.

ستظل التكهنات حول مستقبل مبابي قائمة حتى يصدر النادي أو اللاعب بيانًا رسميًا.

مبابي: "لا توجد أي مشاكل مع المدرب، وأريد اللعب في دوري أبطال أوروبا"